ترتيبات اعادة السنة

ترتيبات اعادة السنة

اعادة السنة, طلب إعادة السنة

   تشهد بداية المواسم الدراسية حركة كبيرة على مستوى المؤسسات التربوية خاصة في المستوى الثانوي ،أين تتجلى ظاهرة تقديم طلبات و إلتماسات الإعادة بالنسبة للتلاميذ المطرودين من المؤسسات التربوية نتيجة لسلوكاتهم او مثولهم على المجالس التأديبية أو الإكتظاظ وعدم إستعاب الأفواج التربوية ، أو حتى و أن سبقت للتلميذ الإعادة،في الحين ترفض القوانين و المراسيم طرد التلميذ أو شطبه مالم يبلغ 16 سنة كاملة.

بداية من الموسم الدراسي 2018/2019 عمدت وزارة التربية الوطنية و على رأسها وزيرة التربية نورية بن غبريط إلى ترتيبات إعادة السنة و سطرتها في منشور "برتكول إعادة السنة" الذي رفع الحرج عن الكثير من المسيرين التربويين و مجالس الأقسام ، كما نوهت اليه الوزارة مرة أخرى في الموسم الدراسي 2019/2020 تحت رقم 488 بتاريخ 05 سبتمبر 2019

  هذه العملية يراها الكثير من التربويين سياسة حكيمة إنتهجتها الدولة الجزائرية ، في قطاع التربية الوطنية هذا القطاع الحساس ، لا ننكر أن الدولة الجزائرية عمت الى مجانية التعليم الميزة التي يحسدنا عليها الكثير من الدول العربية و غيرها من الدول الأخرى و خاصة دول العالم الثالث أو الدول السائرة في طريق النمو كما يستحن تسميها من طرف الكثير.

تتم مداولة  المجلس الإستثنائي بكل موضوعية و شفافية  مع تطبيق مبدأي المساواة تكافؤ الفرص. و بهذا الشأن يتخذ قراراته فيما يخص منح فرصة إعادة السنة لكل تلميذ ؛طبقا للإعتبارات::
1. عدم إستفادة التلميذ المعني من الإعادة في المرحلة التعليمة.
2. مدى إستعداده للدراسة و إرادته في تحقيق النجاح.
3. حضوره الدَّائم و المنتظم بالمؤسسة لمتابعة الدروس خلال السنة الدراسية السابقة،
4. إنضباطه و تحليه بالسلوك السوي لمتابعة الدروس خلال السنة الدراسية السابقة.
5. طاقة إستيعاب المؤسسة و توفر المقاعد البيداغوجية.

   يتولى المجلس الاستثنائي؛مجلس القسم؛ التداول في الإعتبارات السابقة ذكرها الذي يضم المدير و الناظر بالإضافة الى مستشار التربية و مستشار التوجيه و الإرشاد المدرسي بالاضافة الى الأساتذة رؤساء الأقسام و منسقي المواد و أساتذة القسم للتلميذ المعني.

يذكر أنه في حالة رفض إلتماس الاعادة المقدم من طرف ولي التلميذ ، وبعد ظهور نتائج المداولات للمجالس الإستثنائية ؛ في حالة رفض هذه الطلبات نتيجة للإعتبارات المذكورة سلفا ،بإمكان الولي تقديم طعن في قرار المجلس الاستثنائي يقدم الى أمانة مدير المؤسسة الذي بدوره يحوله الى مديرية التربية للدراسه ثانية في مجلس الطعن الولائي الذي يترأسه السيد مدير التربية .
فيديوهات  متنوعة




ليست هناك تعليقات

آخر الموضيع المنشورة