الإنتخابات الرئاسية في الجزائرغلافها المالي 4000مليار سنتيم


الإنتخابات الرئاسية في الجزائرغلافها المالي 4000 مليار سنتيم  

 الأساتذة و الجامعيين لتسيير الإنتخابات الرئاسية.   

    ركزت الدولة على الجامعيين و الأساتذة في تسيير و تنظيم العرس الإنتخابي لرئاسيات الجزائر ، الذي حدد تاريخه في 12ديسمبر 2019 ، كما حددت اللجنة المستقلة لتنظيم الإنتخابات يوم السبت القادم 16 من شهر نوفمبر الحالي ،تاريخ التوقيع على ميثاق الشرف بين سلطة الانتخابات والمترشحين الخمسة الذين أفرزت عنهم الغربلة النهائية و التي فصل فيها المجلس الدستوري نهائيا، و يعرض نفسه -المترشح للرئاسيات- في حالة عدم إحترام الميثاق الشرف ، حيث تسلط عليه عقوبات في حالة إنهال بالسب أو الشتم لمنافسيه أو الخوض في أمور تتعلق برموز الجمهورية مع ضرورة الإحترام المتبادل بين المتنافسين الخمسة، و إن حدث تجاوز لا قدرالله من أحد المترشحين يستدعى في الحين و يحذر من الاخلال الذي قام به و يجب عليه العدول و العودة إلى جادة الصواب و الإقلاع عن الذنب.
     يمنع على المترشحين للرئاسيات إجراءات تجمعات في الأماكن العمومية،كالمساجد و مؤسسات الدولة و غيرها، التجمعات كلها تخضع للمراقبة و لا تقوم إلاَّ بترخيص من الجيهات المحلية المختصة، يسمح للمتنافسين بتعليق ملصاقتهم التي تحمل شعار حملاتهم الإنتخابية في الأماكن التي تحدد عادة في مثل هذه الحالة و التي ركزت عنها السلطة المستقلة للإنتخابات وذالك إبتداءا من يوم الأحد السابع عشر من شهر نوفمبر الحالي، يومها تكون إنطلاق الحملة الإنتخابية، و المترشحين الخمسة يحملون نفس الترقيم الذي أفرزه المجلس الدستوري المعلن عنه سابقا.
 40 مليارا دينار جزائري لتغطية تكاليف الانتخابات الرئاسية.
    بالنسبة  لهذا العرس الجزائرئ حدد مبلغ مالي قدربـ40 مليارا دينار جزائري لتغطية تكاليف الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها يوم 12 ديسمبر الشهر القادم من السنة الجارية، كما تم تداوله فيأخبار مسربة في إنتظار المصادقة عليها نهائيا من طرف رئيس البلاد الحالي في هذه الفترة الإنتقالية، وطاقة بما يقارب أو يفوق ستة آلاف مجند لتسيير و تنظيم الإستحقاق الإنتخابي في رئاسيات الجزائر2019،و الذين لهم تجارب في العمليات الإنتخابية السابقة.

ليست هناك تعليقات

آخر الموضيع المنشورة