عبد المجيد تبون إختاره الشعب الجزائري الحر رئيسا

عبد المجيد تبون إختاره الشعب الجزائري الحر رئيسا


   إنتهت وقائع الانتخابات الرئاسية بالجزائر بالأمس، بعد الحيرة  التي شهدها الشعب الجزائري ،الذي يسري في عروقه الحس الوطني و الغيور عن بلاده، بلاد المليون والنصف المليون شهيد، إذن الشعب الجزائري برهن للحركى و الحاقدين بالأمس من جديد بأنه شعب البطولات ، و يعرف كيف و متى يتعامل مع الأوضاع الحساسة  كل شيئ في حينه، حيث هبت الرجال و النساء الشيوخ و العجائر، الشبان و الشابات إلى مكاتب الإقتراعات في جل الولايات التي لا يسكنها الزوواف الحقودين للتعبير عن إرادتهم القوية في إخراج البلاد من الوضع السيئ الراهن التي تعيشه بلادهم الجزائر.

ففي هذه الإنتخابات كما هو معلوم بأنَّ السلطة الوطنية هي التي أشرفت عن العملية ، بكل حيادية ودون ضغوطات أعلنت اليوم عن النتائج الأولية التي أسفرت عن العملية الإنتخابية، التي فاز بها عبد الحميد تبون بنسبة فاقت 50 بالمائة من الأصوات المعبر عنها، فلنبارك للرجل و نسأل الله عز وجل أن يمده بالعون و يلهمه سداد الرأي  في هذه المسؤولية الجسيمة ، عاشت الجزائر حرَّة أبية المجد و الخلود لشهدائنا الأبرار و لتحيا الجزائر.



ليست هناك تعليقات

آخر الموضيع المنشورة