الحلقة الأخيرة في مسلسل عثمان بن أرطغرل

الحلقة الأخيرة في مسلسل عثمان بن أرطغرل


بالأمس الأربعاء تم عرض حلقة من حلقات المسلسل عثمان بن أرطغرل، و الذى يتعلق  بتغلب كلا من الدم والقتل،الخيانة على شخصيات العمل، واستعمال كل الوسائل المتاحة و بشتى الطرق للوصول و التمكن من الحكم، كانت الحلقة الـ22 تعرض مشاهدا مشوقة و مثيرة للغاية،تصدرت هذه الحلقة المحتوى الرائج بالأمس و الذي يعرف بالترند، على إثر أسر عثمان رفقة جنوده  و حشمه في يد عليشار قائد و حاكم المغول، كما شهد الجمهور في مشاهد الفلم و في ذات الحلقة العثور ظهور عثمان مصابا بسهم نافذ، على إثر ذالك تم نقله إلى والده لإسعافه وهو فى حالة يرثى لها و لا يزال نبض الحياة يدب في أنفاسه.
و شهدت أطوار الحلقة لحظات أخيرة فى قيامة عثمان 22 ، ما يواجهه البطل فى مواجهة القوى الخارجية  و المعارضة من المغول والبيزنطيين، في الحين فتور الخلافات بين عثمان وعمه ديندار، و قد نشهد توهجها مرة أخرى خاصة بعد ظهور هذا الأخير على قيد الحياة رغم من ماتعرض من إصابة مميتة و التى شهدناها على لقطات الحلقة حين نوى  قتل ابن أخيه، و أصيب بطعنة في الخلف بسهم هادف من عليشار.
تمكن عثمان بجدارة أن يلعب الرقمًا العب الذي يكلف الكثير من دولة البيزنطيين والمغول تحت حكم بلغاى الذى تأكد و فهم بوجود قوة تداهمه، وعليه إبرام معاهدات و مواثيق لتهدئة الصراع و الهدنة إلى حين، على عكس  عثمان الذي يتهيأ إلى  إعداد الجيش في جو جديد و بطريقة على غير سابقاتها بعدة و عتاد جديد، وإلإستعداد بالقوة االقاهرة بعد توليي أخيه جندوز على رأس القبيلة خلفًا لعمه ديندار.
يصنف مسلسل "قيامة بن أرطغرل" من المسلسل التاريخية التي تنتجها السينما التركية، التي فرضت وجودها في الآونة الأخيرة  بكل قوة و يعرض فيه كيف قامت الدولة العثمانية، و إمتداداتها في الشرق و الغرب، و دامت أركانها و قوامها  حتى بداية القرن التاسع عشر، هذا المسلسل"قيامة أرطغرل"،الذي تناول بداية نشأة عثمان و الشخصيته  القوية التي يمتلكها ولاحت عنانها في الفضاء و التي تظهر العناصر التي تتطلبها القيادة و الحب  و التطلع إلى الجهاد في سبيل الله، كما نذكر أنَّ أبوه قد اختاره للتربع على الحكم خلفا له بعد وفاته ، وذالك للمكانة المرموقة في قلبه.

No comments