آخر منشور و أنا في كامل ضعفي

عله آخر منشور و أنا في كامل ضعفي... .. 



اهلي و اصدقائي في كل مكان.. انتبهوا و خذوا حذركم فلا أحد منيع عن الاصابة حتى لو أخذت الاحتياطات. صحتكم، بل حياتكم، قبل كل شيء و خاصة الوظيفة. 

المانيا غير متوفرة و لا حتى المشفى العمومي لمدينتك سيتكفل بك. سألخص لك، يستقبلونك في اول مرضك و انت غير مرحب بك و من حقهم الخوف منا لانهم سيعرفون مصيرنا ان اصيبوا. 

 وصفة طبية مخففة اولى و ربي يشفيك و عاود زرنا ان لم تتحسن. زيارة ثانية،بعد اسبوع، و صفة طبية منقحة، تحاليل باموالك، انتظار، حيرة.... لن اصف وجع المرض... تمر ايام و لا تحسن، تبدأ مرحلة التعلق بالقشة و انت في آخر ايام الشهر ذو الراتب البائس.

 تفقد حقك في تعويض الوصفة الثالثة من الضمان الاجتماعي، الذي يسرق اموالنا، و لن يحك ظهرك غير ظفرك.... تحاصرك القرارت و الطبيب الخاص يؤكد اصابتك و انك ضيعت.... وقتك. السكانير باموالك ، تحاليل مضادة باموالك crp، السكر..... نتائج السكانير دائما إيجابية لتستسلم لبروتوكول عنيف يبكيك ان كنت لا تحب الحقن.......

 لن تكون غير رقم احصائي لعدد الاصابات، الشفاء، او، لا قدر الله...... ستكون لأيام وحدك و في وحدتك تستعيد نفسك و تتضرع الى الله الشافي.. ستتذكر كل من لم يتمكنوا من النجاة بسبب استحالة تنفسهم... 

اللهم ارفع عنا البلاء اللهم صل وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين خالص دعواتكم لي بالشفاء فلقد اصابنا ما اصابنا اعتذر عن عدم تمكني من الرد على الهاتف و الرسائل. — ‏‏يشعر بـ‏المرض‏



Affiliate Program Get Money from your Website

بعد 26 سنة و بضعة أيام قضيتها بقطاع التربية الوطنية قدمت بالأمس إستقالتي من مهامي كمفتش للتربية الوطنية لمادة اللغة الإنجليزية لألتحق بالجامعة .

17 سنة عملت فيها كأستاذ التعليم الثانوي بولايات جيجل، المسيلة ثم برج بوعريريج.أفتخر أن مئات الطلبة الذين درستهم هم إطارات في عدة قطاعات و من لم يسعفه الحظ و الظروف ليكمل دراسته الجامعية ناجح في حياته. كنت دائما أقول لهم النجاح ليس بالشهادات فقط.

آخرتسعة سنوات تشرفت بالعمل كمفتش التربية الوطنية لمادة اللغة الإنجليزية بولايات تيزي وزو، المسيلة ثم برج بوعريريج. مع أساتذتي، حاولت أن أزرع فيهم حب عملهم و تشجيعهم على ممارسة البحث في كل ممارساتهم كأساتذة في قاعات تدريسهم لأنهم أولى من المنظرين في هذا المجال.

قد أكون مزعجا في نظر البعض لكنني عملت على احترام و تقدير عمل الجميع ملتزما بنصائح زملائي مفتشي التربية الوطنية الذين تعلمت منهم و تأثرت بعملهم . قائمة أسمائهم طويلة لكنني سأذكر: وارست عبد الإلاه، تاببوشت عبد الكريم، عماري الصديق، بعبوش كمال، تامربط لونيس، وزناجي مصطفى، غزالي لزهر
Lazhar Ghezali
، بوجمعة موهري، لونيس سليمانو، وازن احمد، عمي احمد، جباري لزهر، حديد عبدالكامل، شريط يزيد، شريفي حميد، مصران ناصر، بن عربية زهور، عموري رشيد،بوجلال حليم، حربوش عبد الغني، حمدة بشير، وارث مسعود، زغود توفيق، بلعالم عزيز، تير مجيد، دحماس جمال ، سليماني أمين، بوسنة الصديق،قاتل النواري، بن تواتي موسى، دخية محمد،طبني عبدالرحمان، لعلمي صالح، بوعافية احمد، جعبوب سامي،مزيان الشريف أ، ميدوني ز. ، العيفة ن، معلم ن، مباركية ن، بغدادي محمد، بغريش يوسف (رحمه الله)، حمي حميد، نساخ الخير، بن مهدي فريد، العايب محمد، سعيدي محمد، فحات أحمد (It's not a big deal) ، جلولي جلول، مادي محمد، بابكر بوبكر، موفق زواوي..... القائمة ستطول إن ذكرت زملائي من المواد الأخرى و بعض مدراء الثانويات.

كل التوفيق أتمناه لكل الفاعلين في قطاع التربية الوطنية خاصة المفتشين

1 comment:

آخر الموضيع المنشورة