يحيى ولد حامدون يلقب باينشتاين إفريقيا

 يحيى ولد حامدون يلقب باينشتاين إفريقيا


يحيى ولد حامدون يلقب باينشتاين إفريقيا هو عالم رياضيات وباحث موريتاني ولد 1947م ، أنجز العديد من البحوث العلمية، وحلّ العديد من الإشكاليات الرياضية المطروحة على مستوى العالم ومن أبرزها لإشكال العويص الذي طرحه العالم الرياضي الياباني الأسترالي ”تيرنس تاو“ (أذكى رجل في العالم) عن طريقة كنيسير في مجال نظرية الأعداد غير التبادلية.

في سنة 1981 تم ترقيته إلى باحث من الدرجة الأولى عالميا، وإلى جانب عمله البحثي عمل كمحاضر في الجامعات العالمية في الولايات المتحدة وفرنسا والهند واليابان وكندا وفنزويلا وإسبانيا وألمانيا بـ 9 لغات يتقنها.

أنتج وحده مائة بحث ونظرية رياضية 95 بحثا منها منشورة على موقعه الرسمي التابع لجامعة باريس6، وهو مايتجاوز مجموع ما أنتجه جميع علماء إفريقيا في مجال الرياضيات.

وفي 2001 صنف لأول عربيا والثالث عالميا في ميدان الرياضيات، كما يصنف الأول عالميا في مجال تخصصه وهو:

نظرية الأعداد الزائدة

نظرية مينكو فيسكي

المشكلات الإيزوبيريمترية

نظرية زوائد المتتاليات

يدخل عدد من نظرياته في الصناعات التطبيقية الحالية في مجال المعلوماتية والكهرباء والفضاء، وفازت إحدى نظرياته قدمها أحد طلبته اليابانيين بجائزة médaille fields التي توازي جائزة نوبل.

وصل راتبه 2000$ دولار /للساعة بينما كان راتبه 50$ دولار/في الشهر تقريبا عندما كان استاذا في موريتانيا.

يمتلك ولد حامدون علاقة قوية بوطنه موريتانيا، حيث رفض الجنسية الفرنسية والأمريكية بعد أن قدموها له على طبق مع الاحتفاظ بجنسيته الموريتانية وأغروه بالمال، وكان يقضي عطله فقط في مسقط رأسه (أطار) بموريتانيا.

والمشكلة أنه شاعر ووالده من أكبر الشعراء الشناقطة وكان قد حفظ القرآن الكريم وهو في سن 13 ودرس الفقه المالكي في المحاظر الموريتانيه.

لم يكن مهتما بالسياسة أويحبها أصلا، بل وضع همه كله بالرياضيات.

وفي 2011 وجد مقتولا برصاص بارد في منزله بباريس، ادعت فرنسا أنه نتيجة سطو مسلح على منزله، وتم نقل جثمانه إلى موريتانيا ودفن في اليوم الموالي، وطواه التاريخ ونسي

يمكنكم قراء المزيد عنه في ويكيي وغيرها Affiliate Program Get Money from your Website

No comments

آخر الموضيع المنشورة