الضرب ممنوع في المدارس

 الضرب ممنوع في المدارس

وفي البيوت أيها الأهل

لا للتخويف قطعيا ولا للتهديد قطعيا
الطفل منذ ولادته فطريا يحب الإنشغال والتجدد والبحث
فإذا كان كمايدّعي المعاقبون أنه لمصلحة الطفل فنقول لهم ليس صحيحا
وإنما العقاب والقصاص والتخويف والتهديد يكون لمصلحة الاهل ومجتمعهم ومصلحة السيطرة ومصلحة المصاري والماديات ومصلحة السمعة والمكانة الإجتماعية.

آخر بحث لا يجوز التخويف قطعيا
حتى المجرمين لايهانوا ولا يعاقبوا حسب الدراسات الجديدة
انما يحجزون ويتعالجون
واذا كرر الطفل سلوكه المزعج فهو لم يفهم
أو اذا بدأ بإيذاء نفسه او غيره
وجب العلاج لا العقاب
الردع يزيد السلوك السيء حال غياب المعاقب
ووجب على للامانة العلمية
فقط ان ادرّب الجيل الجديد لهذا المفهوم .



فالمستشفيات النفسية تعجّ بالمرضى الذين تأذوا في طفولتهم ،بسبب العقاب النفسي أو الجسمي
إن الإنسان أمانة
إن التطوّر اليوم بلغ برعاية الحيوانات من الإيذاء فكيف بالأطفال؟؟!

🤔 رفقا
نوصي كل من يرى بإهانة وتهديد وضرب إنسان أن يبلغ عنه
وأما الحيوانات فما زلنا نبحث عن جمعيات خاصة لذلك
ومن يعرف فليعطينا أرقامهم وعنواينهم
متى نعتمد في تعاملنا مع بعضنا الحب الذي هو ضد الخوف والتخويف
فالمخوّف خائف أصلا
د.ريم الزعبي


2 comments:

  1. لم افهم لماذا في الماضي كان الضرب ونشا جيل ماشاء الله دكاترة وائمة وحافظي القران . ولم تكن هناك امراض نفسية..اما الان بعد التراخي الذي توصون به وصلنا لجتمع فااااااسد وكثرة الامراض ووووو.

    ReplyDelete
    Replies
    1. موجودة
      ولكنها الان تنتشر وتظهر بسبب الاعلان عنها وازدياد عمر الانسان ولو كان التاريخ جميلا ورائعا فلماذا نشأ جيل متراخي

      Delete

آخر الموضيع المنشورة