تحليل بيان التكتل النقابي الأخير.

تحليل بيان التكتل النقابي الأخير.

أصدر اليوم 28~04~2021 التكتل النقابي المتضمن 14 نقابة على إختلاف التوجهات و الأهداف بيان مشترك تضمن مجموعة من المطالب تخص كل هذه النقابات، كما دعى هذا التكتل إلى إضراب وطني أيام 09~10~11-05-2021.






لكن قراءة و تحليل مضمون البيان يجعلنا نقف على مجموعة من النقاط نذكر:
-1-لأول مرة في تاريخ النضال النقابي و منذ سنوات طويلة نرى إجتماع ممثلي 14 نقابة، 14 نقابة جمعها مشكل واحد و هدف واحد في قطاع واحد و هذا تطور إيجابي في تاريخ النضال النقابي في الجزائر، فالتكتل النقابي شكل قوة واحدة جمعت و شملت كل أطراف قطاع التربية بل هذا التكتل النقابي أضفى الشرعية و الحماية على كل هذه الإحتجاجات بتأطيرها قانونيا و نقابيا، بالرغم أنه ليس من السهل إجتماع و إتفاق هذه النقابات و خروجها ببيان مشترك قوي زلزل وزارة التربية الوطنية.

-2- البيان المشترك خضع للشروط القانونية فيما يتعلق بصياغته -تحديد المطالب و تحديد تاريخ الإضراب الوطني - و توقيته من أجل تبليغ الوزارة بالمطالب و إشعارها بالإضراب، و هذا أيضا أمر إيجابي يحسب للتكتل النقابي، فالبيان قد وضع الوزير و طاقمه و مستشاريه في الوزارة في مأزق حقيقي لا يحسد عليه فالوزارة اليوم أمامها أحد الخيارين لا ثالث لهما:
-دعوة الوزارة التكتل النقابي إلى طاولة الحوار من أجل التفاوض حول هذه المطالب.
-تجاهل الوزارة لبيان التكتل النقابي و ذهاب التكتل النقابي إلى الإضراب و ذهاب الوزارة كالعادة إلى العدالة لإبطال الإضراب و إسقاط مشروعية المطالب.

و في كلتا الحالتين الأمر في صالح التكتل النقابي، ففي الخيار الأول الوزارة تعترف بشرعية التكتل النقابي و مطالبه المشروعة، و في الخيار الثاني الوزارة ستعطي الشرعية أكثر للتكتل النقابي بمطالبه، و هنا التكتل النقابي سيكتسب شرعية قانونية كما سيكتسب تعاطف الرأي العام معه و هذا بحد ذاته يعطي حجة و دافع و إصرار أكثر لمواصلة التصعيد و تنويع أساليب النضال و الإضراب و الإحتجاج مما سيضع الوزارة في ورطة.



1 comment:

  1. https://www.afdalma9alat.com/2021/05/blog-post_3.html

    ReplyDelete

آخر الموضيع المنشورة